الرئيسية > عني > كم كنت بحاجة إليك

كم كنت بحاجة إليك

لحظة صمت عشتها لدقائق ممسكة بأوراق مطلوب مني التوقيع عليها مفادها أنني محتكرة للجهة المالكة للأوراق ولمدة سنتين
لأول مره أحس بثقل القلم لأول مره أحس بعجزي عن اتخاذ قرار سريع لأول مره أحس بأني مسؤولة عن قرار مصيري
هنا توقفت وبدأت أفكر أسترجع البدايات التي كانت وراء وصول هذه الأوراق ليدي
قبل سنوات كنت أطمح لها أحلم بها أتمناها لي أسابق الأيام الشهور والسنين لأصل إليها وحينما لم يبق إلا القليل تخليت عنها ظناً مني أنها لا تستحق مني كل هذا التفكير وكل هذا الجهد فالحياة أقصر من أن نقضيها في جهد واجتهاد قلتها آنذاك عن غير اقتناع فقط لأحاول التخفيف عن نفسي لشدة ما كنت أعانيه من ضغط
المهم أن السنين مضت سريعاً وآتى اليوم الذي أكتشفت فيه كم أن حلمي وفيٌ مخلصٌ لي فمع أني تخليت عنه إلا أنه بقي متمسكاً بي واثقاً تماماً بأنه يستحقني وأنني الأحق به
وها أنا الآن أستجمع قواي لأوقع على تعهد بأن لا أكون إلا له وأن لا أتخلى عنه مهما كانت الظروف وأن أجعل أمر التمسك به في قائمة شروطي المستقبلية

حلمي سأضحي كثيراً من أجلك فقط لأنك وثقت بي وبقدراتي ، تأكد أنني لن أخذلك أبداً فأنت بوابتي للمجد ومن خلالك أرى العالم بصورة مختلفة بك سأصبح رقماً صعباً مؤثرة في هذه الحياة أنت من ستصنع لي كياناً خاصاً بي أنت حاضري ومستقبلي أنت من سيعرّف العالم بي وباسمك ستنطلق انجازاتي للكون .

Advertisements
التصنيفات :عني
  1. لا توجد تعليقات حتى الأن.
  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: